الرئيسية / المقالات / شكلها بايخ

شكلها بايخ

logo-jpeg● لا لعودة بيتوركا، ولا أي مدرب روماني، ولا مدرب من دولة لها حدود مع رومانيا..
● معقول!؟ هل انتهت الحلول؟!
● تم إقالة الفاشل سابقا، ثم فشلنا في اختيار البديل والنتيجة إقالة جديدة؛ وعودة بيتوركا (إن حدثت) فشل مركب..
● إن كان المغرور هو ضالة الاتحاد فلماذا الإقالة؟! وإن فشل فلماذا العودة ؟!
● حصل على 52 نقطة!؟ 21 حققها القروني وأنور؛ وماركينهو أكمل نصف المسيرة مع قذائف الإنقاذ..
● جزء من أسباب الفشل السابق هو الخلطة الإدارية حول المدرب، التعامل ضيع العمل فماذا تغير!؟ لا جديد يذكر مع نفس الأسماء والفكر..
● أغلب من يطالب بعودة بيتوركا ليس لإكمال مشروع العودة أو التصحيح؛ ربما مجرد رغبة انتقام من تهاون جيل من اللاعبين وتحت البند: أججججلد (وصحيهم بدري)..
● نبحث عن مدرب يعرف الفريق!؟ ومنصور يعلن رأيه باستمرار عادل عبدالرحمن، وتم تأكيد عودة الروماني من (الإخوة المسربين)، ونصدق مين ولا مين!؟
● منصور يعلن استمرار بولوني ثم يقال، يعلن عدم عودة بيتوركا ثم يعود!؟ (الأولى شكلها بايخ؛ والثانية أبيخ) فمن المسؤول الأول والأخير؟.
● واضح؛ هناك اختلاف في وجهات النظر بين إبراهيم ومنصور، وإن تعثرا سويا في حال التوافق؛ فالنجاح أصعب مع أي خلاف..
● تبقى العودة مغامرة، والنجاح مجرد احتمال، والنتائج هي المحك، والمدرج في حالة ترقب قبل إصدار القرار..
● نختلف، والاختلاف من أجل الاتحاد وليس عليه.

smartselectimage_%d9%a2%d9%a0%d9%a1%d9%a6-%d9%a0%d9%a9-%d9%a1%d9%a5-%d9%a1%d9%a6-%d9%a1%d9%a3-%d9%a4%d9%a1رابط المقال بالنادي

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: