الرئيسية / المقالات / وجب الشكر علينا

وجب الشكر علينا

click here 5 أكتوبر، 2012 المقالات, مقالات الرياضي, مقالات رياضية اضف تعليق

Maxalt wholesale tnsn2pu1-1يومها كانت ارادة الله ان ينتصر الاتحاد، ويستحقها !.. فنياً وحتى عناصرياً وعلى مستوى التجانس والاداء لم يكن ذلك الاتحاد .. ولكنه تأهل !

المباراة الأكثر صعوبة .. موقعة لن تنسى، أقوى وأغنى فرق القارة وسيطرة صينية وضياع اتحادي .. توهان واهداف اخرجت الاتحاد مبكراً .. فلم رعب ونهاية سعيدة !

كيف عاد الاتحاد ؟ ولماذا اضاع التنين كل تلك الفرص ؟ كميات وافرة من التوفيق مع شئ من الأمل وبعض الاجتهاد ولعنة الحظ الصيني الذي قدم كل شئ .. ليخسر !

قد ترسو سفينة النمور على النهائي وقد يحتل قبطانها قمة آسيا .. ليست بعيدة أو غريبة .. مثيرة رغم صعوبتها .. رياح عاتية تعصف به دائماً في هذه الرحلة ثم تقذفه بعيداً حيث أراد ..

من راقب مشوار النمور في متاهات آسيا يدرك أن هناك شئ ما يشده نحو القمة، رغبة جيل وتحدي وعناد يعرفه الاتحاد، رغم كل شئ .. تراكمات مالية وادارية مع غياب الرؤية الحالية، رغم ضعف الاعداد هاهو الاتحاد .. يتأخر ، تحكمه القيود .. يتحرر ولا تعلم متى أو كيف يعود !؟.. كان توفيقاً من الله يستوجب الشكر ..

. خرج كبير آسيا ودخل أملها القادم ، خرج نمر النمور ودخل ( فهد ) .. شعرة بين اليأس والأمل، الانهيار والانتصار، العودة والعبور.. ومع انفجار الفرح تذكرت فوراً شموخ مدرج اتحادي حمل فريقه كثيراً وتحمل ، وقف للتاريخ قبل أيام ورآه العالم وهو ينصر نبيه فينتصر !
وقفة
لنا أحبه في هذه الحياة، يختارهم الله في جواره، نحبهم ونفتقدهم .. نتألم ولا نملك سوى الصبر والدعاء ، سالم الغامدي.. اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعف عنه واكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس، اللهم اجمعنا به في جنات النعيم ..

رابط المقالة

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: