الرئيسية / المقالات / أكذوبة التاريخ الميلادي ..

أكذوبة التاريخ الميلادي ..

http://oceanadesigns.net/images/granite/black-cosmic/black-cosmic.jpg 27 ديسمبر، 2013 المقالات, مقالات الوئام, مقالات عامة اضف تعليق

http://burlingtoncarshow.ca/declaration-and-release/ محمد ألماسunnamed.. وهي حقيقة ، لسنا في العام ٢٠١٣ ، والتاريخ الميلادي من أكبر الأكاذيب ، نعيشها ونتعايش معها ونصدق .. أيضاً لا نعيش في القرن الواحد والعشرين بعد حشو مئات السنين ، فأين نحن الآن ؟!

تميز المسلمون بدقة التاريخ بينما تاهت أوروبا بين السنين ، المسكوكات الأموية موجودة من العام ١٠٠ للهجرة والوثائق متوفرة بدءاً من ٣٠٠ للهجرة . التقويم البيزنطي واليهودي فيه من المغالطات ما يتجاوز آلاف السنين ، وتاريخ الأولومبياد القديم به من التناقض والأخطاء ما يزيد عن المئات ..

micardis 80 mg buy online المؤرخ الألماني هربرت إليغ في كتابه (القرون الوسطى ، ١٩٩٨م ) ، عن طريق علم الزمن (كرونولوجيا) ودراسة التقارير الفلكية والمسكوكات وتاريخ عمارة الكنائس والمقارنات مع الأدب والشعر وجد ثغرة زمنية في جدار التقويم الميلادي بين عامي ٦١٤ و ٩١١ ميلادي ، اكتشف ٢٩٧ عاماً تم إضافتها وحشوها بأسماء وأحداث وهمية ولأسباب ، ربما منطقية .. أكبر ضحايا هذه الكذبة شارلمان مؤسس المسيحية الأوروبية الحديثة ، فهو شخصية أسطورية مفبركة من تأليف الأجيال ..

شعرت الكنيسة بالحرج أمام التفوق الإسلامي في التأريخ ، وبعد ولادة المسيح عليه السلام بأربعة عشر قرناً تم اعتماد التاريخ الميلادي كما نراه ، تم اعتماده أولاً في كاتالونيا ثم فالنسيا ثم البرتغال خلال عشرات السنين لينتشر أخيراً ..

مؤرخ ألماني آخر اسمه “تووبر” أصدر كتاباً بعنوان (تزوير التاريخ الأوروبي ، ٢٠٠٢م) ، وكتاباً آخر بعنوان (قفزة الرزنامة ، ٢٠٠٦م) شرح فيهما لماذا وكيف ، يوضح تووبر : تم اعتماد عام الهجرة كنقطة صفر ، واعتماد عام قتل قيصر ٤٤ (قبل الميلاد) كمرجع ، وإضافة ٦٦٦ عاماً في اختيار غريب للرقم ٦ لما يحمله من قدرة رمزية لشيطنة الإسلام كما ورد بالكتاب ، وعندما تطرح هذه من تلك تجد أن عام ٦٢٢ للميلاد هو عام الهجرة ..

الغريب ، هو ما توصل له تووبر ، فبعد أن اختارت الكنيسة تاريخاً وهمياً آخر للمؤتمر الكنسي الأول بتاريخ ٣٢٥ م ، طرح هذه السنوات من عام الهجرة الموافق ٦٢٢ ، ليظهر له الرقم ٢٩٧ عاماً مفقودة ، وهو الرقم الذي توصل له فلكياً المؤرخ الأول “هربرت” ، إذاً .. نحن في أي عام ؟..

.. بهذه الحسابات ، ربما نحن في عام ١٧١٦ ميلادي ..

smartselectimage_%d9%a2%d9%a0%d9%a1%d9%a6-%d9%a0%d9%a9-%d9%a1%d9%a5-%d9%a1%d9%a6-%d9%a1%d9%a3-%d9%a4%d9%a1رابط المقالة بصحيفة الوئام

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: